Oops!

Oops! Looks like you're trying to visit "AAAID"!

But your browser does not support javascript or javascript is disabled. Enable javascript for your convenience.



استدامتنا

تحتل الاستدامة موقعًا محوريًا في صميم نهجنا، ونحن نأخذ في الاعتبار الآثار الاجتماعية والبيئية والاقتصادية لجميع استثماراتنا، وقد أُدرج هذا النهج  في معايير اختيار كل مشاريعنا ليعكس التزامنا بمسؤوليتنا تجاه مساهمينا، وكان هذا الالتزام الأداة التي مهدت الطريق لنجاحنا على مدى السنوات الأربعين الماضية، ونتعهد بأن نستمر في العمل بمسؤولية وفي تحقيق القيمة طوال رحلتنا لتعزيز الأمن الغذائي في العالم العربي. 

الشفافية وحوكمة الشركات

كوننا مؤسسة مالية، فلا بد أن يكون لدينا إطار حوكمة صلب في الموضع الملائم لإثبات نزاهتنا ومصداقيتنا لمساهمينا، وتمارس الهيئة أعلى مستويات الشفافية في الإفصاح عن أدائها المالي للأطراف المعنية والجمهور من خلال عقد اجتماعات دورية للمجلس، واستعراض الحسابات الداخلية ومراجعتها، فضلاً عن التقرير السنوي للهيئة. كما تفرض سياسات الحوكمة وأطرها المتينة لدينا تدابير مراقبة داخلية صارمة، ولا نقبل في الهيئة بأي شكل من أشكال الفساد أو تضارب المصالح لحماية أصولنا. 

الاقتصاد

نتبنى رؤية بعيدة الأجل في قراراتنا الاستثمارية كي نضمن ربحية تعاملاتنا المالية على المدى الطويل، وهو ذلك الإيمان بأننا نتحمل مسؤولية تحقيق النفع لجميع الجهات المعنية من خلال توفير فرص العمل، وإيجاد القيمة للمساهمين وتوفير فرص الحصول على التمويل لشرائح المجتمع التي تحتاج إليها. وقد وفرت أنشطة الاستثمار الزراعي في الهيئة حوالي 95,000 فرصة عمل منها 12,000 فرصًاة مباشرة، في حين وفرت 83,000 فرصت عمل غير مباشرة وتشمل العمالة الموسمية والمزارعين الذين يجري التعاقد معهم.
على الصعيد الكلي، فإننا نضمن بأن طبيعة مشاريعنا تتماشى مع التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلدان العربية وتساهم فيها، ونطمح إلى المساهمة في اقتصادات دولنا الأعضاء من خلال زيادة مستويات الإنتاجية الزراعية وزيادة مستويات الدخل للمزارعين وتعزيز التجارة البينية بين الدول العربية، كما ندفع بعجلة النمو والتمكين عبر سلسلة قيمنا  من خلال العمل مع صغار المزارعين لتحسين الممارسات الزراعية وسبل العيش حيثما يجري تنفيذ مشاريعنا.

حقوق الإنسان

نحرص على التقيد بحقوق الأطفال والعمال، وضمان أننا لسنا ضالعين في أي شكلٍ من أشكال عمالة الأطفال أو العمل القسري نتيجة لاستثماراتنا. وبالإضافة للالتزام نجري دورات تدريبٍ وبناءٍ للقدرات لصغار المزارعين وخريجي الجامعات والكليات الزراعية والنساء، ويأتي ذلك تماشيًا مع إيماننا بأن استثماراتنا ستكون ناجحة بقدر نجاح المجتمعات التي يجري تنفيذ تلك الاستثمارات فيها. 

تطوير المجتمع

صيغت استثمارات الهيئة لدعم المجتمعات التي نعمل فيها من خلال تقديم الخدمات، مثل تمكين الحصول على التمويل وتوفير المياه والتدريب وبناء القدرات، وقد قمنا بتأسيس صندوق الأمانة لدعم صغار المزارعين المحليين في المناطق الريفية وتنظيم الزيارات الميدانية الدورية للمتابعة والرصد وكذلك إنشاء صندوق القروض الدوارة لتمويل صعار المنتجين بالدول الأعضاء .
توفر الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي خدمات مكتبة متخصصة تضم كتبًا ومطبوعات ومجلات علمية في كافة المجالات الزراعية. ويتم تحديث المكتبة باستمرار بأحدث المطبوعات في مجالي الاستثمار والإنماء الزراعيين، كما يصدر عنها "تقرير التحديث الدوري" على أساس ربع سنوي، والذي يشتمل على أحدث الإضافات. وتساهم المكتبة أيضًا في مشاركة المعلومات المتعلقة بأنشطة الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، وذلك عن طريق تبادل الكتيبات والنشرات والمطبوعات الأخرى مع عدد كبير من المؤسسات المساهمة.

المبادرات المجتمعية: إشراك الموظفين والعمل التطوعي

تعمل الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي على تمكين موظفيها للانخراط في المجتمع، والتطوع في القضايا الاجتماعية المختلفة التي من شأنها إحداث أثر إيجابي على البيئة المحيطة بها. وتؤمن الهيئة بقوة بأن المشاركة في المبادرات المجتمعية ذات الصلة تعزز الترابط بين موظفيها وتبني العلاقات مع المجتمع المحلي. وتتضمن هذه المبادرات المجتمعية توفير أطقم ملابس الشتاء للعاملين بالهيئة وغيرهم من الأسر محدودة الدخل في المجتمع، وتقديم وجبات للمرضى في مختلف المستشفيات بجميع أرجاء الخرطوم. كما شاركت الهيئة في حملة للتبرع بالدم تم تنظيمها بالتعاون مع بنك الدم المركزي في الخرطوم. وفي رمضان، شهر الروحانيات، تعمل الهيئة على توزيع صناديق طعام على الأسر محدودة الدخل، مع استهداف الأيتام وأسر الشهداء ومساكن الطلاب. وتتضمن المبادرات الأخرى توفير الدعم العيني إلى مدارس القرآن الكريم، ودعم دور الأيتام، بالإضافة إلى تأسيس صندوق "التكافل" لصالح موظفي الهيئة.

موظفونا

تقدر الهيئة موظفيها وتتعامل معهم باحترام ومساواة، وتضمن لهم بيئة عمل صحية وآمنة، كما نضمن العدالة في الأجور والتعويضات، مع إيلاء اهتمام خاص للتنوع وتكافؤ الفرص دون تمييز حسب الجنس أو العرق.

الابتكار ونقل التقنية

تتبنى الهيئة إسلوب الزراعة بالطرق الحديثة للمحافظة على الموارد، وتسعى بشكل مستمر لتطبيق العمليات الزراعية المتطورة والمبتكرة من أجل تعظيم العائد وتحقيق الكفاءات، ويجري تطبيق أنظمة الزراعة بدون حرث لزراعة المحاصيل دون الإخلال بتركيبة التربة وتكوينها أو بالتنوع البيولوجي الطبيعي. وبهذه الطريقة، فقد تحسنت إنتاجية المحاصيل، وتحققت الديمومة البيئية والمالية على المدى الطويل للزراعة. 
وبغية تحسين الإدارة على الصعيد الحقلي، فقد طبقت الهيئة أساليب الزراعة الدقيقة والزراعة الذكية في مجموعة من المشروعات المختارة، وتعمل هذه التقنية المتقدمة على التوفيق بين الممارسات الزراعية واحتياجات المحصول، فضلاً عن الحد من المخاطر البيئية. وتحسنت عملية صنع القرار بفضل تطبيق هذا النظام، ويتم نقل كل التقنيات التي تطبقها الهيئة إلى المزارعين والقطاع الخاص بصورة منتظمة لتعظيم العوائد.

البحوث والتنمية

قطعت الهيئة من خلال أنشطتها البحثية الإنمائية أشواطًا كبيرة في الربط بين البحث العلمي والتطور التقني مع تطبيق الأبحاث الحقلية الموسعة في خدمة الاستثمار الزراعي. عمل تطبيق مفهوم المزارع الرائدة قبل دخول حيز الإنتاج التجاري على إظهار الأنظمة والعمليات الزراعية القابلة للتطبيق والمبتكرة من الناحية الاقتصادية، كما استُحدثت محطات بحثية في مشروعات متعددة لتلبية احتياجات المشروع والتصدي لمعوقاته الفنية بغية تحقيق التنمية الزراعية المستدامة.

المنتجات والخدمات المراعية للمسؤولية الاجتماعية

تسعى الهيئة لضمان توفيرها لمنتجات ذات قيمة غذائية وبأسعار معقولة، وللتصدي للمشكلات الاجتماعية ذات الصلة بسياقها، مثل شركة الروابي وهي إحدى الشركات التي تساهم بها الهيئة  و التي أنتجت جليب يحتوي على الأوميجا 3 والحليب الفائق الذي يحتوي أيضًا على فيتامينات E وD  بهدف التصدي لمشكلة نقص الفيتامين في المنطقة.