Oops!

Oops! Looks like you're trying to visit "AAAID"!

But your browser does not support javascript or javascript is disabled. Enable javascript for your convenience.



الاخبار

الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي الشريك الإقليمي في فعالية المنتدى الإقليمي الأول للزراعة الذكية

شاركت الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي في فعالية المنتدى الإقليمي الأول للزراعة الذكية الذي تم بتنظيم مشترك بين المنظمة العربية لتكنلوجيات المعلومات والاتصال والمنظمة العربية للتنمية الزراعية ووزارتي الزراعة والغابات والإعلام والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بجمهورية السودان تحت شعار (نحو تنمية زراعية مستدامة من خلال إنترنت الاشياء والاتجاهات التكنولوجية الجديدة) خلال الفترة 24 -26 سبتمبر 2018 في قاعة الصداقة بالخرطوم بحضور ومشاركة وزراء الزراعة والتكنولوجيا بالدول الأعضاء.

خلال الفعالية وقع سعادة الأستاذ/ محمد بن عبيد المزروعي / رئيس الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي مذكرات تفاهم مع المنظمة العربية للتنمية الزراعية واخرى مع المنظمة العربية لتكنلوجيات المعلومات والاتصال، هدفت المذكرات الى تأطير التعاون بين الجهات الثلاثة في المجالات المشركة. 
يأتي توقيع هذه المذكرات في ظل هذا المنتدى الذي هدف الى تعزيز مساهمة البلدان العربية في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030م وفقا للهدف الرابع لاستراتيجية المنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصال والمعلومات إضافة لتحقيق أهداف المنظمة العربية للتنمية الزراعية بالوصول لزراعة عربية ذات كفاءة اقتصادية وإنتاجية عالية باستخدام الموارد قادرة على تحقيق الأمن الغذائي العربي انطلاقا من مبادرة رئيس الجمهورية عمر البشير للأمن الغذائي العربي ومبادرة خادم الحرمين الملك عبد الله للاستثمارات السعودية خارج المملكة اضافة لمبادرة المغرب الأخضر. 

كذلك شاركت الهيئة خلال الفعالية بورقة عمل تناولت جهود الهيئة العربية في مجال الزراعة الذكية التحديات والفرص من خلال تقديم تجربتها وإبراز نتائجها والعوائق التي واجهتها كما بينت الورقة مقترحات لتبني ونشر الزراعة الذكية في الدول العربية.
ومن أبرز معالم المنتدى بادرة التعاون المشرك المحتملة بين الهيئة العربية ومجموعة سودا تل حيث أعلن المدير التنفيذي لمجموعة سودا تل عن تدريب عدد 100 مزارع في مجال الزراعة الذكية وتمكينهم من كافة وسائل التكنلوجيا والاتصالات الحديثة وذلك من خلال إيجاد مزرعة نموذجية وتعهد بتوفير كافة الوسائل التكنلوجية لها، من جانبها أبدت الهيئة العربية استعدادها للتعاون المشترك مع المجموعة لإنشاء مزرعة نموذجية تعتمد التقانات الحديثة في المجال الزراعي وتمكين كوادر زراعية لتعمل على اعلى مستوى من استخدام التقانات الزراعية الحديثة في السودان والدول العربية وذلك دعما لمسيرة الامن الغذائي العربي.

وقد اختتم المنتدى الإقليمي اعماله  وصدر «إعلان الخرطوم»، الذي تعهد فيه المشاركون بالعمل سوياً على زيادة أعداد المزارعين العرب المستخدمين للإنترنت، وفق اتفاق يعزز التعاون الإقليمي بين الدول العربية والأفريقية، لتحقيق مستقبل أفضل للزراعة الذكية في الوطن العربي.
وحث الإعلان الدول العربية على التوسع في استخدام التقنيات الحديثة في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، التي أتاحت للمزارع أن يستخدم هاتفه للحصول على الخدمة أو الإرشاد بتكاليف زهيدة، خصوصاً أن كثيراً من مزارعي دول العالم يستخدمون الهاتف الجوال في عملياتهم الزراعية، وكان له أثر إيجابي، إذ ساهم في تضاعف إنتاجيتهم.