Oops!

Oops! Looks like you're trying to visit "AAAID"!

But your browser does not support javascript or javascript is disabled. Enable javascript for your convenience.



الاخبار

التنسيق لتعاون مشترك بين الهيئة العربية ومجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج

استقبل سعادة محمد عبيد المزروعي، رئيس الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي جمال سيف الجروان، الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج  وذلك يوم السبت 28 من ديسمبر 2018 بالمقر الإقليمي للهيئة بإمارة دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة.

رحب سعادة محمد عبيد المزروعي رئيس الهيئة بالزيارة التي تأتي في إطار تحقيق سبل التعاون المثمر بين الهيئة ومجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج في المجالات التي تعزز فرص الاستثمار. 

تم خلال اللقاء التعريف بمجالات عمل الهيئة والفرص الاستثمارية المتوفرة لديها في الدول العربية حيث قدم سعادة محمد عبيد المزروعي فيلماً حول نظام العمل بالهيئة وعرضاً عن حجم استثمارات الهيئة بالدول العربية والشركات التابعة لها، مرحبا بالتعاون والشراكة مع مجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج في مشاريع الهيئة القائمة والمستقبلية وذلك بهدف تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص في المجالات التي تسهم في دعم وتحقيق الامن الغذائي العربي.

من جانبه شكر سعادة جمال سيف الجروان الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج على اتاحة فرصة اللقاء مؤكدا على استعدادهم التام للتعاون مع الهيئة العربية للإنماء والاستثمار الزراعي في المجالات المشتركة بين الجانبين خاصة فيما يتعلق بالجانب الاستثماري موضحاً ان المجلس شكل همزة وصل قوية بين المستثمرين الإماراتيين وحكومات الدول التي يستثمرون فيها ونجح في مواجهة العديد من التحديات والصعوبات التي واجهتهم، كما يعمل المجلس على اطلاع  المستثمرين الراغبين على الفرص النوعية المتوفرة في الدول الشقيقة والصديقة لدولة الإمارات وبين الجهات والشركات الحكومية المعنية في عملية تدفق وانسيابية الاستثمارات، إضافة إلى المساهمة في حماية رؤوس الأموال الاماراتية في الخارج عبر تقديم النصح والارشاد والدعم اللوجستي، وصولاً لرفع معدلات الاستثمار في بعض الدول وتذليل ما يواجه الاستثمارات الإماراتية من عقبات وتحديات  بما يعزز المصالح الاقتصادية لدولة الإمارات ويرسخ مكانتها على خريطة الاستثمار العالمي.

وأكد الجروان على أن الفترة الأخيرة شهدت تجارب ناجحة لاستثمارات العديد من الشركات بمجال الزراعة داخل وخارج الدولة، أبرزها شركة الفوعة للتمور وشركة الظاهرة وشركة جنان وشركة الخليج للسكر ما يشجع العديد من الشركات على العمل بالقطاع الزراعي، وبث المزيد من الاستثمارات الجديدة حيث تنعم الدول العربية بالفرص الكبيرة مثل جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية وجمهورية السودان والمملكة المغربية والمملكة الأردنية الهاشمية والجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية و الجمهورية التونسية وسلطنة عمان وجمهورية العراق و الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

وقد أبدوا الطرفان حرصهم ورغبتهم القوية على دعم أوجه التعاون في مجال الاستثمار الزراعي  والتعاون المؤسسي والتنسيق بين الهيئة العربية ومجلس المستثمرين، خاصة وأن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تضع مسألة الأمن الغذائي الوطني على سلم أولوياتها لتحقيق التنمية المستدامة.

وفي ختام اللقاء وتبادل الطرفان الدروع التذكارية وتم الاتفاق على الإعداد لتوقيع مذكرة تفاهم بين الطرفين قريباً تتعلق بالترويج وآلية عمل مشترك مع الهيئة مؤكداً على أهمية دور الهيئة في تحقيق الأمن الغذائي باستغلال الموارد الزراعية التي يزخر بها الوطن العربي.